أخبار دولية

الربع الأول 2018 طباعة

عتبر أوتيس آخر مُصَنِّع معدات أصلية أختيرت لتوفير عدد كبير من وسائل النقل لمترو الرياض، والذي يعد أحد أكبر المشروعات الإنشائية تحت الأرض على مستوى العالم في الرياض، بالمملكة العربية السعودية، حسبما ذكرت “الأعمال التجارية العربية”. تعد شركة أوتيس للمصاعد المحدودة بالمملكة العربية السعودية مشروعًا مشتركًا لأوتيس وإي ايه جفالى وأخوانه بالمملكة العربية السعودية، والذي أنشئت من قبل ائتلاف فاست (ويتضمن ذلك سامسونغ، والتي تدار من قبل مجموعة الإنشاءات الأسبانية إف سي سي) لتوريد 256 سلالم متحركة ثقيلة، و183 مصعد، وستة ممرات سير لأربعة أو خمسة أو ستة خطوط. تتضمن هذه الخطوط كافة المحطات في الرياض، واثنين من مستودعات القطارات، وثلاثة مرافق للسيارات لأكثر من 72 كم. تسافر المصاعد ذات ماكينات بدون غرف من أوتيس على مسافة تصل إلى 1 ميل في الثانية، وتشمل وحدات بانورامية.

وأضافت أوتيس أن المشروع “يشكل العمود الفقري لنظام النقل العام في الرياض في المستقبل”. مع ستة خطوط يبلغ طولها 176 كم و85 محطة مترو، وسوف تخدم الشبكة معظم المناطق المكتظة بالسكان والمرافق العامة والتعليمية، والمؤسسات التجارية والطبية، وسوف يتم توصيله بمطار الملك خالد الدولي وحي الملك عبد الله المالي، بالإضافة إلى الجامعات ووسط المدينة.

يصطحب الموظفون أطفالهم إلى العمل

استضاف موظفو أوتيس السعودية )أو أس أيه( الكائنة في جدة مؤخرًا والتي ،© أطفالهم في العمل كجزء من مبادرة مشاركة الموظفين وسلامة الأطفال شارك بها مدير المبيعات والتسويق لخدمة أو أس أيه أمل حسين على لينكيدين. وقد قام الأطفال بجولة في المرافق وتمتعوا بالعرض السمعي البصري/ سلامة الأطفال، الذي يعزز سلامة النقل الرأسي من خلال التقنيات والمصطلحات المناسبة للعمر. لاقت هذه المناسبة الثناء من الزملاء، بمن فيهم باتريك بليثون، رئيس أوتيس أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا، ووصفها بأنها “مبادرة رائعة من الفريق السعودي”. وشكر بليثون أمل حسين على تنظيم الحدث معًا.

الشركة السعودية العربية للنقل العمودى تتوسع

لشركة الخليج للمصاعد والسلالم المتحركة )جي إي إي سي( نجاحًا في التركيز على دول مجلس التعاون الخليجي الست، ولكن تباطؤ الاقتصاد الإقليمي جعل الشركة تسعى إلى التوسع في أسواق . جديدة ، حسبما ذكرت طومسون رويترز زاويا في ديسمبر عام 2017 وقال عبد المجيد الشيخ رئيس مجلس إدارة شركة “مايار” إن دول مجلس التعاون الخليجي- السعودية والإمارات العربية المتحدة وقطر والكويت والبحرين وعمان- تعرضت لضغوط شديدة بسبب الانخفاض العالمي لأسعار النفط الذي بدأ عام 2014 ، لذلك تهدف شركته إلى التوسع في مصر والعراق. وقال الشيخ في حديث له: “إن استراتيجيتنا هي التوسع وعدم الاعتماد فقط على أسواق الخليج”. وقال إن التوسع سوف يقلل من مخاطر الأعمال وتنويع محفظة استثمارات الشركة.

وقال الشيخ “تعتبر مصر والعراق فرصًا كبيرة للنمو”. وتقدم مصر، التي تضم أكبر عدد من السكان في العالم العربي، فرصة استثمارية “كبيرة وواعدة جدًا” بفضل الإصلاحات الاقتصادية الأخيرة. كما يرى أن العراق “سوقًا واعدًا” مدعومًا بتقدمه العسكري ضد تمرد تنظيم الدولة الإسلامية. وتعتبر “جي إي إي سي” الموزع الحصري لعلامة “فوجي” اليابانية للمصاعد في دول مجلس التعاون الخليجي، ومناطق أخرى من الشرق الأوسط وأفريقيا وأوروبا.